دول الخليج تحتل أعلى خمسة مراكز عربياً في جذب المواهب .. والإمارات في المقدمة
الإمارات تحتل المركز الأول عربياً في جذب المواهب

احتلت دول الخليج المراكز الخمس الأولى عربياً في تنافس جذب المواهب العالمية والحفاظعلى المواهب المحلية لديها ، والذي يقيس مدى قدرة الدول في التنافس على جذب المواهب واستبقائها وتنميتها  .

وقد حققت دولة الإمارات العربية المتحدة المركز الأول على مستوى العالم العربي ، والتاسع عشر على المستوى العالمي ، كأفضل الدول جذباً للمواهب .

جاءت  بعدها قطر في الترتيب الثاني على مستوى الوطن العربي ، وفي المركز الحادي والعشرون عالمياً . تلتها المملكة العربية السعودية كثالث الدول العربية جذباً للمواهب والثانية والأربعون عالمياً.

فيما جاءت دولة البحرين في المرتبة الرابعة عربياً و رقم 47 عالمياً ، ومن بعدها دولة الكويت لتكون في المرتبة الخامسة عربياً و 57 عالمياً ، وفقاً للنتائج التي توصلت اليها مؤشر كلية الأعمال الدولية للمواهب (انسياد).

وعلى المستوى العالمي فقد أحرزت سويسرا المركز الأول ، وكان المركز الثاني من نصيب دولة سنغافورة ، بينما المرتبة الثالثة حظت بها المملكة المتحدة .

ويعد القاسم المشترك بين هذه الدول ، والمقياس الأساسي الذي احتلت بناءاً عليه هذه المراكز ، هو قدرتها على توفير نظم تعليمية متميزة تلبي احتياجات الأقتصاد ، والمرونة وسهولة الحركة وريادة الأعمال في سياساتها .

وقد شمل المسح ما يزيد عن 100 دولة حول العالم ، استحوذت فيه دول أوروبا على سبعة مراكز من أصل العشر الأولى  ، ويرجع ذلك الى تميز هذه الدول بوجود  بيئة عمل مؤهلة ومستوى تعليمي ، و أسس إدارة منظمة   .

ومن أبرز الجوانب التي شملها التقرير ، هي نسبة البطالة ، وارتفاع عدد المسننين ، وهجرة المهارات والعقول النابغة الى الدول الأخرى بحثاً عن من يتبنى قدراتها . وأيضاً دور الدول وكذلك الشركات في استقطاب أصحاب المهارات والمواهب من خلال إقامة المهرجانات و المعارض الدولية .