بعد تأخر التأشيرات ..الزمالك يطلب تأجيل القمة ونقلها إلى القاهرة

أعلن رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك ، المستشار مرتضى منصور ، بعدم خوض فريقه  لمباراة كأس السوبر المحلي ، المقرر خوضها في دولة الإمارات العربية المتحدة ، في 10 فبراير الجاري ، بملعب محمد بن زايد بمدينة أبو ظبي  .

جاء ذلك بعد أن أوضح مرتضى منصور أنه قد خاطب  كلاً من الإتحاد المصري لكرة القدم ، والشركة الداعية ، لإعلامهم بأن الفريق الأول لنادي الزمالك يرفض خوض المباراة في موعدها و مكانها المقرر ، خاصة بعد تأخر  إجراءات استخراج التأشيرات الخاصة بالاعبي الفريق  .

و أشار رئيس نادي الزمالك إلى أنه قد طالب الإتحاد و الشركة الداعية ، بخوض المباراة في القاهرة ، خاصة وأن الفريق قد قام بتأجيل مباراة الأولمبي في دور الـ32 من كأس مصر الى 17 فبراير الجاري ؛ بسبب السفر للإمارات الذي كان مقرر له في أول فبراير .

وقد تم تأجيل المباراة مسبقاً من جهة اتحاد الكره المصرية ، الى ان ينتهي المنتخب من مباريات كأس الأمم الإفريقية ، وكذلك من جهة نادي الزمالك بسبب ارتباطاته بمباريات دوري أبطال افريقيا 2016 .

هذا ويُشار الى أنه تم تأجيل سفر فريق نادي الزمالك إلى يوم السبت المقبل ، بعد أن كان مقرر لهم السفر أمس الأول من فبراير ، بسبب عدم وصول التأشيرات .

ويذكر أن مباراة كأس السوبر ستدور بين فريقي الزمالك والأهلي ، الذي سبق سفر فريقه منذ أيام الى الإمارات . و أن أسعار تذاكر حضور المباراة  قد وصلت الى 1000 درهم إماراتي ، وعلى الرغم من ضخامة السعر إلا أنها قد لاقت رواجاً كبيراً بين مشجعي الناديين سواء من الإماراتيين أو المصريين المقيمين في الإمارات ، وليست هي المرة الأولى التي تستضيف فيها الإمارات كأس السوبر المصري ، حيث انها استضافته السنه الماضية .