أرتفاع سعر الزيت والسكر على البطاقات التموينية كيلو سكر بـ8 جنية زيت بـ12 جنية
أرتفاع سعر الزيت والسكر

أرتفاع سعر الزيت والسكر قامت الحكومة اليوم بإصدار قرار برفع أسعار السلع التموينية السكر والزيت حيث تبرر الحكومة أن هذا الارتفاع سببه زيادة سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري، وهذا الارتفاع في الأسعار يسري من اليوم، حيث أعلنت وزارة التموين أن سعر السكر سيزيد سعرة بقيمة جنية أي سيطرح بثمانية جنيهات، أما زيت التموين سعة لتر سيزيد السعر من عشرة جنيهات إلى اثني عشر جنيه وسعر المسلى سيطرح ستة وعشرون جنية للكيلو.

ويعتبر الزيت والسكر والمسلى من أهم السلع التموينية التي يحصل عليها المواطن من البطاقات التموينية وقال مصدر من وزارة التموين بالرغم من أن الوزارة رفعت أسعار الزيت والسكر إلا أن الأسعار تعتبر أقل من سعر السوق حيث يباع كيلو السكر حالياً بالأسواق بسعر 15 جنيهاً أما سعر الزيوت يتراوح ما بين 18 إلى 22 جنيها لزجاجة الزيت عبوة لتر.

أسباب أرتفاع سعر الزيت والسكر

وكما أجرى السيد كريم جمعه، معاون وزير التموين، مداخلة تليفونية عبر برنامج يحدث في مصر والذي يقدمة الإعلامي شريف منير، والمذاع على قناة أم بي سي مصر، أن الزيادة الجديدة على السلع التموينية الزيت والسكر والمسلى ليس من قرارات وزارة التموين بل هي قرار من الحكومة المصرية وكما أشار أن من المتوقع أن يوجد زيادة أخرى على السلع التموينية وهذا سببه الزيادة التي تتحملها الحكومة على سعر طن القصب، وأيضاً بسب الزيادة على المواد الخام التي تستوردها الحكومة بسبب أرتفاع سعر الدولار.

وعلى الرغم من هذه التصريحات من قبل الحكومة ووزارة التموين عن الزيادة في الأسعار أكد وزير التموين والتجارة الداخلية اللواء محمد علي مصيلحي، خلال جولته أمس بسوق العبور على أن الحكومة المصرية تقوم على توفير السلع الأساسية بأسعار منخفضة، وحرص الحكومة على وصول الدعم لمستحقية.